خزانة الصحابة والتابعين

جامع الآثار القولية والفعلية الصحيحة للخليفة الراشد علي بن أبي طالب وابنه الحسن
جامع الآثار القولية والفعلية الصحيحة للخليفة الراشد علي بن أبي طالب وابنه الحسن

(أكثر من تسعمائة أثر صحيح). عاطف بن عبد الوهاب حماد. 

 

إعداد: عبداللطيف السملالي

يمثل هذا الكتاب الإصدار الرابع ضمن سلسلة: جامع الآثار القولية والفعلية الصحيحة للخلفاء الراشدين، اجتهد المؤلف في تقديم السيرة الصحيحة للإمام علي كرم الله وجهه من إسلامه إلى استشهاده، وأهم دواعي جمع هذه الأثار الصحيحة للخلفاء الأربعة هي تأصيل الصورة الصحيحة لسيرتهم بدون غلو ولا جفاء، فكم من أخبار باطلة وروايات ضعيفة شوهت أعمالهم المباركة وجهادهم في نصرة الدين وإعلاء رايته في الآفاق.

وحفل هذا السّفْر بمجموعة كبيرة من الآثار الصحيحة المروية عن الإمام علي كرم الله وجهه، و أحسن المؤلف ترتيبها، وجعلها في سبعة عشـر بابا. وختم الكتاب بالتعريف بخامس الخلفاء الحسن بن علي سبط النبي الأمين عليه الصلاة والسلام، مع إيراد جملة وافرة من الآثار الواردة في شأنه.

صدر الكتاب عن دار الهدي النبوي. مصر ـ دار الفضيلة. الرياض. ط 1. 1435هـ/ 2014م. 646 صفحة



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

الروضة المستطابة فيمن دفن بالبقيع من الصحابة لمؤلف كان حيا سنة 1175هـ 2/1

الروضة المستطابة فيمن دفن بالبقيع من الصحابة لمؤلف كان حيا سنة 1175هـ 2/1

لعل من أهم ما اعتنى به العلماء المتقدمون والمتأخرون من أهل التاريخ والسير والتراجم: وفيات الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين، وتحديد مواضع مدافنهم، وكان للمحدثين منهم اهتمام كبير بهذا الموضوع، وخاصة معرفة وفيات الرواة من الصحابة رضي الله عنهم، وقد تمكن المحدثون النقاد من إبراز زيف كثير من الروايات المتداولة في الكتب المختلفة، وكشفوا عن حال الوضَّاعين الذين اختلقوها، وبفضل إعمال نظرهم في وفيات الرواة تمكنوا من نقد تلك الروايات، وتيسّر لهم بيان ضعف الاحتجاج بها.

الروضة المستطابة فيمن دفن بالبقيع من الصحابة لمؤلف كان حيا سنة 1175هـ 2/2

الروضة المستطابة فيمن دفن بالبقيع من الصحابة لمؤلف كان حيا سنة 1175هـ
2/2

ويعتبر كتاب (الروضة المستطابة فيمن دفن في البقيع من الصحابة) ـ وهو لمؤلف غير مذكور اسمه (كان حيا سنة 1175هـ) ـ أحد أهم الكتب المؤلفة في الصحابة المدفونين في البقيع، حاول مؤلفه الاجتهاد في استقصاء أسمائهم والإحاطة بجملة فضائلهم وبعض أخبارهم.

التحفة الجسيمة في ذكر حليمة

التحفة الجسيمة في ذكر حليمة

وفي سبيل إثبات صحبة السيدة حليمة، وإبراز الدليل على إسلامها توسل العلامة مغلطاي إلى تلك الغاية المنشودة بمَتْنَيْنِ اِثْنَيْنِ، مع إيراد بعض الشواهد المُعَضِّدَةِ التي كان يراها كفيلة بترجيح رأيه ...